مقال لـ: محفوظ الشعبي السلام ثقافة

ولن يقبل بالسلام  إلا من كان يؤمن بثقافة السلام وقيمه ، ومبدأ التعايش والقبول بالأخر.

وجماعة الحوثي جماعة ثيوقراطية  طائفية ،عنصرية لا تؤمن بثقافة السلام ، وترفض مبدأ التعايش والقبول بالأخر.

 فهي ترى في نفسها بأنها مصطفاه ومختارة من الله ، وظل الله في الأرض عقيدتها  قتالية ، وثقافتها دموية ، وتربيتها قائمة على العنف واستخدام القوة  ونهجها استعلائي وإقصائي والنظر إلى الأخر بدونية .

 فكيف بمن تربى على الاستعلاء وعقيدته قتالية وثقافته دموية ويؤمن بالعنف والإرهاب واستخدام القوة لفرض نفسه  أن يكون مع السلام .

السلام مع جماعة سلالية طائفية كهنوتية لا تؤمن بمبدأ التعايش وترفض القبول بالأخر .

 وهم وسراب .

 السلام مع جماعة الحوثي الدموية لا يكون إلا عبر فوهة البندقية .