الأستاذ / احمد قاسم عبدالله نموذج اخلاقي في تعامله مع اسر الشهداء والجرحى والمناضلين

كتب د / حسين عمر صالح بن عمر

كم سررت وكم ( عظمة) تصرفات الاخ/ المناضل أحمد قاسم عبدالله رئيس هيئة اسر الشهداء والمناضلين  لكل الأعمال المضنيه التي يسعى الرجل لتقديمها لمناضلي وأسر الشهداء ، وباستمرار ودون كلل وتسهيل كل ما يتعلق بالناس العجزه المناضلين والنسوه العجائز من عائلات الشهداء !!

صباح يومنا هذا الموافق1/4/2021 م استعانة بي أحد أسر المناضلين لا ستلام مستحقاتهم الماليه للربع الأول لعدم
مقدرتها الذهاب إلى الدائره لاستلام مستحقاتهم ، فذهبت إلى مقر إدارة الدائرة ووجدة رئيس الهيئة متواجدا فشرحت له مجيئي إليه  فرحب بي قائلا نحن تحت الخدم. وسهل لي في تقديم ما جئت من أجله !! وخلال تواجدي  لاحظت أنه يعطي جل اهتمامه لكل من وصل إليه من( العجزه ) الذكور والاناث فالبعض يشكي من انه قد (فقد الدفتر) و البعض الآخر يشكي من انه لا يستطيع الانتظار في (الطابور) ... وقد لاحظت أنه يعطي جل اهتمامه لحل وتسهيل معاملات الناس بكل يسر ويتعامل مع هؤلاء بكل تواضع وتسهيل حل مشاكلهم وباسرع ما يمكن  وتذليل اي صعوبات دون كلل ووضع الحلول التي تسهل على المتابع اي معاناة .

تحيه وتعظيم سلام للاخ/ المناضل احمد قاسم عبدالله لكل الجهود التي بذلها ويبذلها  في سبيل تسهيل وتقديم العون
للمناضلين وأسر الشهداء .. ونقول جزاه الله خيراً ونتمنى له
التوفيق والنجاح في مهامة والصحة وطول العمر .
          
والله من وراء القصد ..